بعد أقل من يومين، سيبدأ الاجتماع السنوي للجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي في بوغوتا

  • ٦ ديسمبر، ٢٠١٩
[alt]

© Juanita Escobar, 2009

ستُستهل الدورة الرابعة عشرة للجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي في بوغوتا، كولومبيا في يوم الاثنين 9 كانون الأول/ديسمبر. وستترأس السيدة ماريا كلوديا لوبيز سورزانو، الوكيلة المعنية بشؤون الثقافة والتسلية والرياضة في مدينة بوغوتا، اجتماع اللجنة الذي سيُعقد للمرة الأولى في أمريكا اللاتينية. كما ستكون المديرة العامة لليونسكو، السيدة أودري أزولاي، حاضرة في هذه الدورة.
وعلى مدى ستة أيام، سيضم هذا التجمع السنوي أكثر من 750 مشاركاً - ممثلو الدول الأطراف، والمنظمات غير الحكومية، والمؤسسات الثقافية، وغيرها من الأطراف المعنية - من جميع أنحاء العالم. وسيناقش أعضاء اللجنة عدداً من المسائل الأساسية لمواصلة تطوير الاتفاقية، ولا سيما مجموعة من المبادئ والطرائق المتعلقة بأفضل السبل لصون التراث الحي في حالات الطوارئ، ومتابعة العناصر المدرجة في القائمة، وإصلاح آلية إعداد التقارير الدورية، ومشاركة المنظمات غير الحكومية في تنفيذ الاتفاقية. وستشرع اللجنة أيضًا في النظر في طبيعة وأغراض آليات إعداد القوائم بموجب اتفاقية عام 2003.
وسيُمثل اجتماع اللجنة أيضاً فرصة للاحتفال بالسنة الدولية للغات الشعوب الأصلية (2019)، التي أعلنتها الأمم المتحدة. وسيُنظم معرض صوتي برعاية اليونسكو لإبراز بعض الروابط القائمة بين التراث الثقافي غير المادي واللغات الأصلية. كما ستُنظم على هامش الاجتماع فعالية أخرى تُعقد فيها حلقة نقاش بشأن صون التراث الثقافي واللغات الأصلية من خلال التعليم.

الاجتماع

Top