حمامات "لوم" الطبية المرتبطة "بالسوا ريغبا": معارف وممارسات الشعب التبتي في الصين بشأن الحياة والصحة والوقاية من الأمراض وعلاجها

مسجل في 2018 (13.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© Department of Culture of Tibet Autonomous Region, 2017

طوّر شعب التبت حمامات “لوم” الطبية المرتبطة “بالسوا ريغبا” التي تندرج في إطار رؤيته للحياة التي ترتكز على العناصر الخمسة ورؤيته للصحة والمرض التي تقوم على ثلاث ديناميكيات (“لانغ”، و”تريبا”، و”بيكان”). ويشير مصطلح “لوم” بلغة التبت إلى المعارف والممارسات التقليدية المتعلقة بالاستحمام في الينابيع الطبيعية الساخنة، أو المياه الممزوجة بالأعشاب، أو البخار، من أجل تعديل توازن الجسم والعقل، وضمان الصحة، وعلاج الأمراض. وتجسد حمامات “لوم” المتأثرة بديانة “بون” والبوذية التبتية التجارب الشعبية في الوقاية من الأمراض وعلاجها، وتعبّر عن توارث المعارف التقليدية المتمثلة في تطبيق رسالة “جيود زيه” (عن التانترا الأربعة) في الممارسات الصحية الحالية. ويشمل حاملو هذا التقليد وممارسوه المزارعين والرعيان وسكان حضريين من المناطق التبتية. ويتحمل “مانبا” (الطبيب)، و”لو جورخان” (الصيدلي)، و”ماني يوك” (المساعد)، مسؤوليات خاصة في توارث هذا التقليد. ويضطلع هذا العنصر بدور رئيسي في تحسين الظروف الصحية وتعزيز الأعراف المتعلقة بالسلوك الاجتماعي واحترام الطبيعة. وتوارثت الأجيال هذا العنصر من خلال الحياة اليومية، والطقوس الدينية، والأنشطة الفولكلورية، والممارسات الطبية. وأُدرج كذلك في مناهج كليات الطب الحديث بوصفه مكملاً للتعليم الرسمي.

Top