الغناء المتعدد الأصوات في منطقة "هوريهروني"

مسجل في 2017 (12.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© Slovak Intangible Cultural Heritage Centre, 2016

يتميز الغناء المتعدد الأصوات في منطقة هوريهروني بنغمة فردية متنوعة تؤدى قبل الغناء ثم جواب الجوقة المكونة من الرجال أو النساء. ويكون الجواب أكثر ثبوتاً وتناغماً أو أقل تنوعاً من النغمة الأولية. ويبلغ الغناء أوجه في مجموعة من النغمات المتداخلة والمتوازية الزاخرة بالتنويعات، تتألف من قسمين أو ثلاثة أقسام يقدم كل واحد منها نسخة مختلفة من الصيغة النغمية الأولية. وترتبط أنواع الأغاني بالأعمال الزراعية والأحداث العائلية أو المناسبات والأحداث الواردة في التقويم السنوي، كما تظهر أغنيات جديدة استجابة لأحداث اجتماعية تؤثر في حياة الناس. وحاملو وممارسو هذا الغناء هم سكان القرى المعنية بهذا التراث والجمهور بشكل عام. ويُعتبر الغناء المتعدد الأصوات ظاهرة محلية مميزة، تسمح بالاسترخاء، وتنشيء أو تعزز الروابط بين أفراد المجموعة، وتسهم في تعزيز التماسك المجتمعي، وتولد لدى الناس الشعور بالفخر بتقاليدهم المحلية. ويعمل حاملو العنصر على ديمومته من خلال ممارسته واستخدامه في التبادلات والتفاعلات المنتظمة بين الأجيال. وتتجلى قدرته على البقاء والاستمرار من خلال الغناء العفوي أثناء الاحتفالات والمراسم، والعروض الكنسية، والمهرجانات المحلية، ودورات الرقص والغناء. وتنقل هذه الممارسة من جيل إلى آخر ضمن الإطار العائلي، وكذلك عن طريق التعليم غير النظامي وبفضل جهود الفرق الشعبية المحلية والبلديات المحلية وفرادى المطربين.

Top