"الدوندانغ سايانغ"

مسجل في 2018 (13.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

يمثل “الدوندانغ سايانغ” فناً تقليدياً ماليزياً لا تزال تمارسه أربعة مجتمعات محلية في ملقا هي: الملايو، وبابا نيونيا، وتشيتي والجاليات البرتغالية. ويمزج هذا الفن بين بعض الآلات الموسيقية (الكمان، والصنج، والطبلة أو الطبل)، والأغاني، والأبيات الشعرية الملحنة. وتستخدم المجتمعات المحلية هذه الأغاني، المعروفة أيضاً باسم أغاني الهوى، للتعبير عن مشاعر الحب وتقديم المشورة في موضوعات تتعلق بالحب والعطاء. وكان “الدوندانغ سايانغ” في عهد سلطنة ملقا في القرن الخامس عشر، يُقدَّم في احتفالات وفعاليات ينظمها القصر الملكي، ثم انتشر في وقت لاحق بين المجتمعات المعنية. ووفقاً للتقاليد، ترافق عروض “الدوندانغ سايانغ” ألحان موسيقية وأغان رباعية الوزن يغنيها شخصان، رجل وامرأة. ويتحلى مطربو “الدوندانغ سايانغ” بوجه عام بكفاءة ومهارة عالية في تلاوة الشعر. وتقام العروض بصورة مفتوحة للجميع، بصرف النظر عن عمر الجمهور أو مهنته أو وضعه أو ديانته، ويُعتبر هذا الفن وسيلة لنقل رسائل إيجابية وتبادل مشاعر الحب والفرح والحزن التي تعزز الترابط المجتمعي. وتقام العروض بصورة منتظمة، ولا سيما خلال التجمعات والمهرجانات والحفلات، ويجري حالياً تنظيم العديد من البرامج والأنشطة الثقافية والتدريبية للراغبين في المشاركة وتحسين مهاراتهم في الغناء والأداء.

Top