ألعاب "الأسيك" التقليدية في كازاخستان

مسجل في 2017 (12.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© A. Kamenskiy, Kazakhstan, 2015

ترقى ألعاب الأسيك الكازاخستانية التقليدية إلى عهد قديم وتقاليد عريقة في كازاخستان. وقوام اللعب هو أن يتوفر أولاً لكل مشارك أداة اللعب أي مجموعته من الأسيك، وهي عبارة عن كعاب من عظم الخروف، وكل كعب منها والمسمى “ساكا” يُصبغ بألوان زاهية. ويستخدم اللاعبون كعابهم لاستهداف كعاب أخرى وإزالتها من موقعها، فموقع العظم هو الذي يحدد من هو الرابح. أما المجتمع المحلي المعني بهذا العنصر التراثي فهو معظم سكان كازاخستان، وبضمنهم أعضاء اتحاد لعبة “أسيك أتو” بالإضافة إلى جماعة الممارسين الأوسع نطاقاً، ولا سيما من الفئة العمرية التي تتراوح بين 4 و18 سنة. ويُمارَس العنصر في الهواء الطلق ويساعد على تنمية التفكير التحليلي لدى الأطفال وسلامتهم البدنية، ويُعزز الصداقة والاندماج الاجتماعي. كما يُمثل نموذجاً جيداً للتعاون الإيجابي وتوحيد الناس بغض النظر عن فئتهم العمرية وخلفيتهم الإثنية أو انتمائهم الديني. ويُمارس العنصر على نطاق واسع في الاحتفالات والتجمعات الاحتفالية. ويقوم المجتمع المحلي بدور رئيسي في المحافظة على هذه الممارسة وصونها، وكذلك ترويجها في أوساط الجماعات الإثنية الأخرى في كازخستان، وتحويلها إلى رمز وطني للطفولة. وتنقل الممارسة من الصبيان الكبار إلى الصبيان الصغار من خلال المراقبة، وكذلك من خلال البرامج الوثائقية الإذاعية والتلفزيونية الرامية إلى تشجيع الأطفال على لعب الأسيك وتعريف الناس بتراثهم الثقافي.

Adult Assyk player during a festive celebration in Astana
Assyks in the grass
Children play Assyks in the country
Children choosing a game to play
Assyks on pavement in an urban setting
Assyks
'Altyn Saka' tournament
'Altyn Saka' tournament 2
'Altyn Saka' tournament 3
The tournament's panel of judges
Top