سيغا تامبور شاغوس

    

مسجل في 2019 (14.COM) على قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل

سيغا تامبور شاغوس هو أحد أصناف موسيقى سيغا في موريشيوس وتعود أصوله إلى أرخبيل شاغوس. وعلى غرار أصناف موسيقى سيغا الأخرى، وُلد سيغا تامبور شاغوس من رحم العبودية ويتمّ غناؤه بلغة كريول شاغوس الخاصة بالجزر. ويُعدّ سيغا تامبور شاغوس أداء إيقاعياً لطيفاً ونابضاً بالحياة للموسيقى والأغاني والرقص يستند إلى ‘تامبور’ (طبل) وهو أداة دائرية كبيرة يتم تسخينها وقرعها لإنتاج دقات توفّر الإيقاع الأساسي. وتتكوّن كلمات الأغاني من التجارب اليومية، وغالباً ما تكون مرتجلة، بما في ذلك روايات الحزن والسعادة والتمرّد. ويكون سيغا تامبور شاغوس مرفوقاً بمأكولات ومشروبات تقليدية. وفي عصرنا، تمّت كتابة كلمات جديدة ترتبط بالماضي وبالحنين إلى الوطن تستند إلى تجربة التفكّك حتّى لا يفقد الشباب جذورهم وفخرهم. لكن على الرغم من الجهود المبذولة لحماية العنصر، تهدّد مخاطر عديدة استمراريته. على سبيل المثال، بينما تواصل الأجيال الأكبر سناً أداء العنصر في شكله التقليدي ينتقل الشباب إلى أشكال موسيقية أخرى. ويتمثّل أحد التهديدات الرئيسية في وفاة كبار السن المطلعين على المشهد المرتبط بالممارسة. ومع نزوحهم إلى أرض جديدة، واجه الناس تحديات مثل الفقر والافتقار إلى التماسك المجتمعي، ممّا أدى إلى فقدان البعض من الذاكرة والاهتمام بالممارسة.

Top