فن البناء بالحجر الجاف والمعارف والتقنيات المرتبطة به

مسجل في 2018 (13.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© Mira Audiovisual Vidéo édition / Postproduction, 2017

يمثل فن البناء بالحجر الجاف المعارفَ المتعلقة ببناء المنشآت الحجرية من خلال تكديس الحجارة بعضها فوق البعض الآخر من غير استخدام أي مواد أخرى باستثناء التربة الجافة في بعض الأحيان. وتنتشر البُنى المشيدة بالحجر الجاف في معظم المناطق الريفية - وخاصة في الأراضي الشديدة الانحدار - داخل المساحات المأهولة وخارجها، مع أن المناطق الحضرية لا تخلو منها هي أيضاً. ويضمن الاختيار الدقيق للحجارة وطريقة رصفها استقرار هذه البُنى التي أضفت شكلاً على مناظر طبيعية متعددة ومتنوعة، وأتاحت استحداث أنماط مختلفة من السكن والزراعة وتربية الحيوان. وتشهد هذه البنى على الأساليب والممارسات التي اتبعها الناس من عصور ما قبل التاريخ إلى يومنا هذا لتنظيم مكان المعيشة والعمل من خلال استخدام الموارد الطبيعية المحلية والبشرية أفضل استخدام. وهي تضطلع بدور مهم في منع انهيال الأتربة والفيضانات والانهيارات الثلجية والجليدية، وفي مكافحة التآكل وتصحر الأرض، وتعزيز التنوع البيولوجي، وتوفير ظروف مناخية محلية ملائمة للزراعة. وتحمل المجتمعات المحلية الريفية التي يتجذر فيها هذا العنصر هذا التقليد وتمارسه، ويمارسه أيضاً المهنيون في قطاع البناء. وتشيد البُنى بالحجر الجاف دائماً بتناغم تام مع البيئة، وتعبّر تقنية البناء هذه عن الانسجام بين الإنسان والطبيعة. وينتقل هذا التقليد في المقام الأول بالممارسة العملية التي يجري تكييفها وفقاً للظروف الخاصة بكل مكان.

Top