حياكة دانتيل البكرة في سلوفينيا

مسجل في 2018 (13.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© B.Dovečer/Ž.Emeršič/A.Hefferle/ M.Lapajne/A.Otovčević/M.Pevec/ T.Prinčič/N.Valentinčič Furlan/B.Zrinšek

يمثل دانتيل البكرة في سلوفينيا حرفة يدوية تتمثل في حياكة الدانتيل من خلال تمرير خيط في عصي خشبية تُعرف باسم البكرات، وتجديله حولها. ويقوم صانعو دانتيل البكرة، الذين يستخدمون نماذج معروفة محلياً وتحمل أسماء محلية، بحياكة الدانتيل على شكل أشرطة أو وفقاً لأنماط محددة. وتجري حياكة دانتيل البكرة وفقاً لطريقة عمل معيّنة: يوضع الرسم التصويري على ورق مقوى ويُثبّت على وسادة أسطوانية في سلة من الخوص أو على قاعدة خشبية. ويُستخدم الدانتيل لتزيين الملابس والأكسسوارات، والمنسوجات المخصصة للكنائس والمنازل ومساحات العرض. ويُعدّ دانتيل البكرة مصدر إلهام للابتكارات الفنية في مجالات عدة مثل الفنون البصرية المعاصرة والتصميم والهندسة المعمارية وفن الطبخ. وهو وسيلة تعبير مبدعة لجميع المشاركين في حياكة الدانتيل، ومنهم مصممو الأنماط وصانعو الدانتيل. ويُعتبر دانتيل البكرة الذي يؤدي وظائف علاجية مدهشة، نشاطاً مراعياً للبيئة ومستداماً. ويوجد في سلوفينيا حالياً زهاء 120 جمعية وفرعاً ومجموعة متخصصة في حياكة دانتيل البكرة، تضم صانعين متمرسين ومتدربين على حد سواء. وتمثل النساء أغلبية حاملي التقليد وتنتقل المعارف والمهارات المرتبطة بهذه الممارسة من الجدات إلى الأحفاد في معظم الأحيان، وتسهم أيضاً الحياة الاجتماعية لصانعات الدانتيل في الأحياء في المجتمعات المحلية إسهاماً كبيراً في نقل المعارف والمهارات المرتبطة بهذه الحرفة.

Top