موسيقى الباخشي في خراسان

مسجل في 2010 (5.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© 2009 Iranian Cultural Heritage, Handicrafts and Tourism Organization

في مقاطعة خراسان، يشتهر الباخشي بموهبتهم كعازفي دوتار، وهو عود طويل الطرف مجهّز بوترين. ينشدون قصائد وملحمات إسلاميّة وغير دينية ذات مواضيع ميثولوجية، تاريخية أو أسطورية. موسيقاهم، المسماة مقامي، تتركّب من مقطوعات موسيقية و(أو) صوتية، تؤدى بالتركية، والكردية، والتركمانية والفارسية. النافايي هو المقام الأوسع انتشارًا: متنوع جدّا، صوتي، مجرّد من الإيقاع، تصحبه أشعار زمنية. الأمثلة الأخرى هي تحديدًا المقامات التركية “تجنيس” و”جراييلي”، ومواضيع “شاخاتايي” الدينية، و”لوي”، وهو مقام قديم رومنسي لأكراد كورمانج في شمال خراسان. بالنسبة إلى الباخشي، واحد من وتري الدوتار ذكر، والثاني أنثى. يبقى الوتر الذكري مفتوحًا، فيما يستعمل الوتر الأنثوي لأداء النغمة الرئيسة. تنتقل موسيقى باخشي إما بالطريقة التقليدية أي التعليم المباشر من المعلم إلى التلميذ، وهي وسيلة تقتصر على رجال العائلة أو الجيران، وإما بوسائل حديثة حيث يدرّب الأستاذ تلامذة كثرًا من الجنسين ومن أصول مختلفة. وتنقل الموسيقى التاريخ، والثقافة، والمبادئ الأخلاقية والدينية الجوهرية. لذا لا يقتصر دور الباخشي الإجتماعي على صفة كونهم رواة فحسب، إنما يجعل منهم أيضًا قضاة، ووسطاء ومطببين، وأيضًا حماة التراث الثقافي الإتني والمناطقي لطائفتهم.

Top