371 نتائج وجدت
[alt]

اللغة هي الوسيلة الرئيسية لصون التراث الحي: اليوم العالمي للغة الأم

٢١ فبراير، ٢٠٢٠ – المكسيك,

“لكل لغة تاريخ فريد ومتميّز” – ياليتزا أباريسيو، سفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة المعنية بالشعوب الأصلية. في حين أن ممارسة التراث الحي ونقله يسهمان في تعزيز حيوية وقوة ورفاهية الشعوب الأصلية، فإن اللغة هي الوسيلة الرئيسية لصون هذا التراث الحي. تقترن القصة الشخصية لياليتزا أباريسيو بقصص العديد من الأسر في مجتمعات الشعوب الأصلية التي تفقد لغاتها الأم – في المكسيك وفي غيرها من البلدان. وقد نالت شهرة دولية بفضل نجاحها كممثلة حيث رُشحت في عام 2018 لجائزة أوسكار أفضل ممثلة ف ›››

[alt]

موريتانيا تستهل مشروعاً للمساعدة الدولية بغية تعزيز قدرات المنظمات غير الحكومية في مجال التراث الثقافي غير المادي

١٧ فبراير، ٢٠٢٠ – موريتانيا,

تُعد مشاركة المجتمعات المحلية والمجتمع المدني أمراً حاسماً لتنفيذ اتفاقية عام 2003 بشأن صون التراث الثقافي غير المادي. وبناءً على ذلك، استهلت وزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان في موريتانيا مشروعاً بعنوان “تعزيز قدرات المنظمات غير الحكومية الناشطة في مجال التراث الثقافي غير المادي”. ويرمي هذا المشروع إلى إبراز أهمية المجتمعات المحلية والمجتمع المدني، وتقديم دعم ملموس في شكل دليل بشأن اتفاقية عام 2003، وتنظيم دورات تدريبية لفائدة المنظمات غير الحكومية والمجتمعات المحلية لتعزيز قدرا ›››

[alt]

حصر التراث الثقافي غير المادي من أجل السلام في كوت ديفوار

١٠ فبراير، ٢٠٢٠ – كوت ديفوار,

منحت اليونسكو في الفترة من عام 2015 إلى عام 2019 مساعدة دولية عاجلة بقيمة 299.972 دولاراً من أجل إعداد قائمة لحصر التراث الثقافي غير المادي الموجود في كوت ديفوار. ومكّن هذا المشروع، الذي يضطلع به المكتب الإيفواري للتراث الثقافي، من تدريب أكثر من 400 شخص على إعداد قوائم الحصر بمشاركة المجتمعات المحلية، بغية تحديد وحصر 800 عنصر من عناصر التراث الثقافي غير المادي، ودعم عملية تنقيح التشريعات الوطنية. وأتاحت عملية الحصر هذه استهلال استراتيجي ›››

[alt]

أوجه التراث الحي: دنغ نيال شيوه

٢٧ يناير، ٢٠٢٠ – الجزائر, جنوب السودان,

يعيش دنغ نيال شيوه في جنوب السودان، ويعمل هناك كأخصائي في مجال التراث. وهو ينتمي إلى مجتمعين محليين مختلفين. وقد أبدى ميلاً كبيراً نحو التنوع الثقافي منذ سن مبكرة. “وقعت في حب التراث، وأنا أكتشف ثقافتي وأتعلمها. ويعود أصل والداي إلى مجتمعين محليين مختلفين، مما جعلني على دراية بالتنوع الثقافي في وقت مبكر جداً. وفي كل مرة تعرفت على عناصر من التراث الثقافي غير المادي، أدركت أهمية تراثنا وكيف تستمر ممارسات الماضي في ›››

[alt]

جزر القمر تتخذ خطوات هامة لضمان صون التراث الحي

١٦ يناير، ٢٠٢٠ – جزر القمر,

اختُتم “مشروع بناء القدرات لصون التراث الثقافي غير المادي لجزر القمر من أجل تحقيق التنمية المستدامة” بحفل أقيم في موروني، اتحاد جزر القمر، في نهاية عام 2019. وقد مكّن المشروع إلى حد كبير من تعزيز القدرات الوطنية لجزر القمر في مجال صون التراث الثقافي غير المادي من خلال الاضطلاع بأنشطة تركز على التوثيق والبحث والتوعية وإعداد قوائم الحصر استناداً إلى المجتمعات المحلية. وأدت هذه الأنشطة إلى إعداد أول قائمة حصر وطنية ت ›››

[alt]

جامايكا ستستضيف الدورة الخامسة عشرة للجنة التراث الثقافي غير المادي

١٥ ديسمبر، ٢٠١٩ – جامايكا,

اختتمت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي يوم السبت دورتها الرابعة عشرة التي عقدت في العاصمة الكولومبية، بوغوتا، برئاسة السيدة ماريا كلوديا لوبيز سورزانو. وقد اعتمدت اللجنة مبادئ توجيهية لصون التراث الثقافي غير المادي في حالات الطوارئ مثل النزاعات والكوارث (سواء الطبيعية أو التي يتسبب فيها الإنسان). وتستند هذه المبادئ التوجيهية إلى البحوث التي أجرتها اليونسكو والخبرات التي اكتسبتها في السنوات الأخيرة، بما في ذلك مع اللاجئين السوريين، والسكان المشردين داخلياً في ›››

[alt]

استهلال معرض اليونسكو بعنوان "أصوات التراث الحي، رحلة عبر لغات السكان الأصليين"، في بوغوتا، في 10 كانون الأول/ديسمبر 2019

١٤ ديسمبر، ٢٠١٩ –

تعتبر السنة الدولية للغات الشعوب الأصلية لعام 2019 مناسبة للتفكير في أهمية صون التراث الحي للشعوب الأصلية من خلال الاعتراف بالدور الحيوي الذي تؤديه لغات الشعوب الأصلية لضمان استمرار نقل تراثها إلى الأجيال المقبلة. واحتفالاً بالتنوع الثري للغات الشعوب الأصلية، تُنظم اليونسكو معرض “أصوات التراث الحي، رحلة عبر لغات السكان الأصليين” خلال انعقاد الدورة الرابعة عشرة للجنة الدولية الحكومية لاتفاقية عام 2003 (9-14 كانون الأول/ديسمبر 2019) في بوغوتا. وسينتقل المعرض الزوار في رحلة عبر لغ ›››

[alt]

اللجنة تؤيد مبادئ وطرائق جديدة لصون التراث الحي في حالات الطوارئ

١٣ ديسمبر، ٢٠١٩ –

أيدت اللجنة الدولية الحكومية في دورتها الرابعة عشرة مجموعة من المبادئ والطرائق التشغيلية لصون التراث الثقافي غير المادي، تشمل نطاقاً واسعاً من حالات الطوارئ، بما فيها النزاعات والكوارث الطبيعية. وتستند تلك المبادئ والطرائق التشغيلية إلى البحوث التي أجرتها الأمانة والخبرات التي اكتسبتها في السنوات الأخيرة، بما في ذلك من خلال اللاجئين السوريين, والسكان المشردين داخلياً في جمهورية الكونغو الديمقراطية، واستراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث في جزر المحيط الهادي. وقد قام 21 متخصصاً في مجالات ذات الصلة بالتراث الث ›››

[alt]

اختارت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي مشروعين لإدراجهما في سجل ممارسات الصون

١٣ ديسمبر، ٢٠١٩ – بوركينا فاسو, كولومبيا, فنزويلا (جمهورية - البوليفارية),

يتمثل المشروعان المختاران لإدراجهما في سجل ممارسات الصون الجيدة فيما يلي: استراتيجية صون الحرف التقليدية لتعزيز السلام، كولومبيا تعالج استراتيجية صون الحرف التقليدية لتعزيز السلام حالة الضعف التي تشهده الحرف التقليدية من خلال نظام لنقل المعرفة عبر الأجيال بين المعلم والمتدرب استناداً إلى نهج “التعلم عن طريق الممارسة”. ويعتمد هذا النهج على الجمع بين التدريب والعمل، مما يضمن للمتدربين إيجاد فرص عمل في المستقبل. وتهدف الاستراتيجية بالتالي إلى تدريب فئات مختلفة من السكان، وتمكينهم من إقام ›››

Top