عملية صناعة الفخار الأسود في بيزالهايس

مسجل في 2016 (11.COM) على قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل

© 2015, by Paulo Araújo

تُعرف بيزالهايس في البرتغال باسم “أرض منتجي الأواني والأطباق” ويُصنع فيها الفخار الأسود تحديداً، الذي يمثل منتجاً تقليدياً يُستخدم للزينة والطبخ ويظهر على شعار القرية، ويُعد عنصراً مهماً من عناصر هوية المجتمع المحلي، ولا تزال أساليب إنتاجه القديمة تستخدَم في يومنا هذا لصنع قطع تشبه تلك التي كانت تُصنَع في الماضي. ويجري صناعة الفخار الأسود بعدة مراحل، فالطين يُسحَق أولاً بمطرقة خشبية في حوض حجري ثم يُغربَل ويضاف إليه الماء، ثم يُعجَن ويُبسَط على ألواح مسطحة مختلفة، ثم يملَّس بالحصى ويزيَّن باستخدام عصا وأخيراً يخبَز في فرن. وقد تغير توزيع العمل مع الزمن فبات يُعهَد في يومنا هذا بإعداد الطين الذي يستغرق وقتاً طويلاً إلى الرجال بينما تتولى النساء تزيين الأواني بصورة أساسية. فضلاً عن ذلك، يتم الحصول على الطين المستخدم في العملية اليوم من مصانع البلاط المحلية بدلاً من استخراجه من التوضعات الرسوبية. وبات مستقبل هذه الممارسة التي يجري تناقلها بصورة شبه حصرية داخل الأُسَر معرضاً لخطر الاندثار بفعل تناقص عدد حامليها، وتراجع اهتمام الأجيال الأصغر سناً بمواصلة هذا التقليد، واشتداد الطلب على المنتجات الصناعية البديلة.

Crushing the clay with a 'pico' (wood hammer) in a stone tank ('pio')
Screening the clay with a sifter
Mixing the sifted clay with water, inside a bowl and kneaded with the help of the hands, making the 'beloiros' (kneaded clay balls)
'Pele de barro' - 'clay skin', made with up to four 'beloiros' (kneaded clay balls), a large piece of clay ready for storage
Potter António Jorge Romalho working at the low-wheel
Noémia Rocha burnishing (polishing with a little stone from the river) the pottery
Maria de Fátima Macário decorating the pottery
Piling up the pottery in the kiln, in Bisalhães
Firing the pottery in the kiln
Taking the pottery out of the kiln
Top