"الشيداوبا": لعبة المصارعة في جورجيا

مسجل في 2018 (13.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© Georgian National Wrestling Federation

“الشيداوبا” (المصارعة) هي نوع قديم من فنون القتال الأعزل تمارسه نسبة كبيرة من السكان الذكور في جميع المناطق والقرى والمجتمعات المحلية في جورجيا. ويدخل في عداد حاملي هذا التقليد الشباب، وسكان المدن، والنوادي الرياضية، والمؤسسات التعليمية، ومنظمات الهواة. وتمثل هذه الممارسة ظاهرة معقدة تجمع بين المصارعة والموسيقى والرقص واللباس الخاص (“الشوكا”). وكان “للشيداوبا” وظيفة قتالية حتى أواخر العصور الوسطى، ثم تحولت تدريجياً إلى رياضة استعراضية. وتقام المباريات التي يحضرها عدد كبير من المتفرجين في حلبة مفتوحة في الهواء الطلق وتصحبها موسيقى إحدى آلات النفخ (“زورنا”) والطبل الجورجي (“دولي”)، الذي يعلن استهلال المصارعة. ويحاول كل من المصارعين أن يهزم خصمه بالإمساك والتحكم به بطريقة معينة، وتشحذ الموسيقى النابضة بالحياة ديناميكية المباراة. وتتسم قواعد السلوك في المصارعة بالشهامة، ويغادر المصارعون الساحة أحياناً على وقع رقصات شعبية جورجية. وتستخدم “الشيداوبا” زهاء ٢٠٠ مسكة من مسكات المصارعة الخاصة والمسكات المضادة، وتتجلى قدرات المصارعين على الابتكار في دمجهم لهذه المسكات. وتشجع هذه الممارسة على اعتماد أسلوب حياة صحي وتضطلع بدور مهم في الحوار بين الثقافات. يمارس الشباب المصارعة في الهواء الطلق من أوائل الربيع إلى الخريف، ويتقنون مهارات اكتسبوها سابقاً من خلال مشاهدة المباريات. ويوجد نوادٍ للمصارعة في كل قرية ومدينة في جورجيا تقريباً.

Top