علاج الوخز بالإبر والكي في الطب التقليدي الصيني

مسجل في 2010 (5.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية

© 2009 Institute of Acupuncture and Moxibustion
الوخز بالإبر والكي علاجان من الطب التقليدي الصيني الواسع الانتشار في الصين، وإنما أيضًا في مناطق جنوب شرقي آسيا، وأوروبا وأميركا. النظريات المتعلقة بوخز الإبر والكي تؤكد أن الجسم البشري يمثّل كونًا صغيرًا تربطه قنوات، تسمح للمعالِج، عبر تحفيز طبيعي، بتنشيط وظائف الجسم ذات التنظيم الذاتي وتأمين الصحة السليمة للمريض. ويقوم هذا التحفيز على حرق الـ"موكسا" (مادة الكي المصنوعة من نبات الشيح)، أو بوضع إبر على النقاط الواقعة على هذه القنوات، بهدف إعادة التوازن إلى الجسم وتشخيص المرض ومعالجته. في علاج الوخز، يجري اختيار الإبر بحسب وضع الشخص وتخدم في وخز النقاط المُختارة وتحفيزها. الكي يقسم إجمالاً إلى كي مباشر أو غير مباشر: يقتضي الأول وضع مخروطيات الموكسا على النقاط، والثاني مسك عصا صغيرة من الموكسا على مسافة معينة من سطح الجسم لإعطاء الحرارة في نقطة محددة. مخروطيات الموكسا والعصي الصغيرة تصنع من أوراق الشيح المجففة. تعلّم الوخز بالإبر والكي يتمّ شفهيًا أو بالتطبيق العلمي، وينتقل عبر العلاقة بين المعلم والتلميذ، أو بواسطة اعضاء قبيلة ما. في الوقت الحاضر، باتت ممارسة الوخز بالإبر والكي تُعلّم أيضًا في الجامعات ويُعترف بها.
Top