"الباتوم" في بيرغا

مسجل في 2008 (3.COM) على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية (أعلنت أصلاً في 2005)

الباتوم Patum في بيرغا Berga مهرجانٌ شعبي يعود أصله إلى مهرجانات القرون الوسطى والاستعراضات التي كانت ترافق احتفالات الكوربوس كريستي (العشاء السري). وتزيّن شوارعَ المدينة الكتلانيّة التي تقع شمال برشلونة، مسرحياتٌ واستعراضاتٌ لتماثيلَ متعددة. ويقام هذا الاحتفال كل عام في خلال أسبوع الكوربوس كريستي (الأسبوع الذي أقام فيه يسوع المسيح العشاء السري)، بين أواخر شهر أيار/ مايو وأواخر شهر حزيران/ يونيو.

إن الاجتماع الاستثنائي للمجلس البلدي وظهور الطابال (وهو مهرجان طبول كبير ورمزي يترأس المهرجانات) والكاتر فويتس Quatre Fuets، تعلن بدء المهرجانات. وتقام عدة احتفالات على مدار الأيام التي تلي ذلك، أهمّها الاستعراضات والباتوم الاحتفالية والباتوم الخاص بالأطفال والباتوم الكامل. فالطابا Taba (الدف الصغير) والكافاللي Cavallets والصولجانات (شياطين تستخدم الصولجان والسياط) و الغويتس Guites (التنين الطويل الاذنين) والنسر، والأقزام الضخمة الرأس والبلانس Plens (شياطين النار) والمردة التي ترتدي أزياءً مثل العرب، تستعرض على التوالي وتؤدي خدعات بهلوانية وتشعل ألعابًا ناريّة وتنشر الموسيقى بين الجمهور المبتهج. وتنضمّ كل هذه الشخصيّات إلى الرقصة الأخيرة وهي التيرابول Tirabol.

يتميَّز الباتوم في بيرغا الذي حافظ على مزيج من المعالم الوثنيّة والدينيّة على مرّ العصور عن باقي مهرجانات المنطقة التي تتحدّر من القرون الوسطى. ويعود ذلك إلى غناه وتنوّعه ومحافظته على المسرح في الشارع الذي يتميَّز بطابع القرون الوسطى وعلى تركيبته الطقسية. وبالرغم من أن استمرار الاحتفال يبدو أكيدًا، لا بد من الاهتمام بالتمدّن القوي والتطور السياحي كي لا يقودا إلى خسارة الباتوم قيمته.

Top